السبت، 29 سبتمبر 2012

فكرة الكتابة من البداية

بسم الله..
النهاردة تميت 23 سنة ودلوقت حالاً بقوا 23 سنة و20 ساعة...ودي اول مرة اكتب فى المدونة على الله تساعدني شوية فى الحياه المتعبة دي...هى عموما بتفكرني بفكرة المذكرات قديماً ، وبالمناسبة كلمة مذكرات بتفكرني بمذكرات والدي لما وقعت في ايدي .. لما قريت منها صفحتين وبعدين سيبتها .. الكلام ده من حوالي خمس ست سنين كانت روحانياتي عاليه اياميها واستحرمت اتجسس واتلصص على اسرار والدي من غير إذن الحقيقة .. إنما لو وقعت فى ايدي دلوقت اكيد هقراها من الجلدة للجلدة ..!

نرجع مرجوعنا فى إن النهاردة تميت 23 سنة .. وبكرة اكيد هتم 23 سنة ويوم .. بكرة هعمل حاجة من اسخف الحاجات على نفوس البشرية ،  لكن مالهاش مفر ، فكل شخص ناجح وطموح لازم يخوض التجربة اللى هعملها بكرة دى على الاقل مرة فى حياته ودي نادرة شوية ، الطبيعي انها تتكرر كثيراً مادمنا أحياء ومادمنا طموحين ..

انا عن نفسي خضت التجربة المريرة دي ثلاث مرات ومرة على سبيل التدريب .. وحتى لا أمرركوا معايا بردو ..هخلص واقول ان التجربة دي هي المقابلة الشخصية !
بعيد عنكو طبعاً إنتو عارفين الواحد بتبقى حالته عاملة إزاي فى اليوم السابق للمقابلة الشخصية للتقدم لعمل وخاصة لو كنت مستنية الفرصة دي من زمان أو لو كانت الشركة كبيرة أو إسماها كبير...ربنا يسترها معانا ومعاكوا ....
يتبع..

هناك 3 تعليقات:

  1. هقولك تعليقي بالترتيب بتاع البوست وانا بقرأ

    كل سنة وانتي طيبة يا بطة يااااااااااااه المقال دا قديم بقاله يومين بالظبط ^_*

    ههههههههههههههههههههههه كلنا هذا الرجل ماكنتي تروحي تستأذني وقتها يا بنتي دانا لو منك مكنتش ضيعت هذه الفرصة المهولة

    هههههههههههه كويس انك عارفة اننا اتمررنا :D اعتقد بقيتي خبرة دلوقتي في المقابلات الشخصية ومبقتش حاجة تقيلة على قلبك زي أول مرة

    في انتظار الجديد داااااااااااااااايما

    :*

    أيوة كدا حسسيني ان حد نفسه معايا

    ردحذف
  2. شكرا يا ايناس :)))) .. الحمد لله الايام عدت على خير ونجحت في المقابله واشتغلت شوية بس سيبت الوظيفه دي..
    الخاطرة دي كانت قبل الثورة ..يوم 22-11-2010
    الله يرحم دي ايام

    ردحذف
  3. هههههههههههههههه زمانك بتقولي الحمد لله انها عدت

    سبحان الله الايام بتجري

    اديني اكتر

    ردحذف